المواد و الآراء و التعليقات الواردة في الموقع تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولا تمثل بالضرورة معهد الإعلام الأردني

شريط الاخبار

قمة كروية بين الوحدات و الفصيلي تنتهي بأعمال تخريبية

 

رائدة حمره

استطاع الوحدات العودة للصداره بعدما تمكن من هزيمة غريمه التقليلدي الفصيلي بهدفين نظيفين في القمة التي احتضنها ستاد الملك عبدالله ليلة الجمعة لحساب الجولة الثالثة عشرة من عمر البطولة.

 

المباراة التي احتضنها استاد الملك عبدالله الثاني بالقويسمه بجضور جماهير غفيره للفريقين، انتهت بعنف اعتدناه في مباريات الفريقين بعد طرد اللاعب باسم فتحي من الوحدات، والتي تسبب في نشوب اعمال عنف امتدت الى المنصه الرئيسية، كما تم تحطيم الحافلة التي اقلت لاعبي النادي الفيصلي، وشكل الاتحاد الاردني لكرة القدم لجنة تحقيق خاصة بهذه المباراة.

 

وبعد يومين انتهاء المباراة خاطبت إدارة مدينة الملك عبدالله الثاني بالقويسمة اتحاد كرة القدم رسميا، لوضعه بصورة ممتلكات المدينة التي تعرضت للتخريب.

 

وكشفت إدارة المدينة عن اضرار لحقت بالمدينة ابرزها وفق ما جاء في كتاب مدينة الملك عبدالله الثاني الرياضية، خلع 659 كرسيا في المدرجات، وخلع عدد من “بطاريات الدوشات” في غرفة غيار اللاعبين، إضافة إلى اتلاف 3 اسرة طبية، واتلاف الدهان في غرف غيار اللاعبين.

 

 

وكان مدير دائرة المرافق الرياضية والترفيهية في أمانة عمان الكبرى المهندس احمد المهيرات، استدعى موظفي المدينة مبكرا قبل المباراة بيوم واحد، ويوم المباراة، لاضفاء اللمسات الانيقة على الملعب استعدادا لمباراة “الديربي”، حيث واصل الموظفون العمل لساعات طويلة، لاخراج الملعب بأبهى صورة، قبل أن يتعرض للتخريب اثناء وعقب المباراة.

وإعتقلت سلطات الأمن خمسة من المشجعين فيما إستعملت الهراوات لتفريق جمهور الوحدات الذي قام بتهييجه عمليا اللاعب باسم فتحي بعدما “بصق” بغتجاه جمهور الفيصلي وخضع للتحقيق لاحقا بتهمة سلوك شائن وبذيء في المدرجات.

وأعلن عضو الهيئة الإدارية في فريق الفيصلي المحامي حاكم الدعجة انه حصل على توقيعات من 2000 مواطن يشجعون فريقه  قرروا رفع دعوى قضائية ضد خوري بتهمة “إثارة النعرات” وهي محكمة لا يمكنها محاكمة خوري عمليا بسبب حصانته الدستورية على الأقل خلال إنعقاد الدورة البرلمانية.

 وقال الدعجة حسب صحيفة أخبار البلد الإلكترونية أنه بصدد رفع الدعوى القضائية مشيرا لإن خوري هو الذي تسبب بالإشكال وأثار النعرات عندما تشاجر معه- أي الدعجة- في صالة كبار الضيوف مما ساهم في تحريض جمهور الوحدات. 

التصنيف: الرياضة والشباب, اخبار

أضف تعليقاً

لا توجد تعليقات